كنيسة الأنبا ابشاي والأنبا بطرس بصدفا

منتدي الصديقان
 
الرئيسيةالبوابة*مكتبة الصورس .و .جالتسجيلالمجموعاتدخول

شاطر | 
 

 ازاي هنصل

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ابن المسيح
مشرف المنتدي الترفيهي
مشرف المنتدي الترفيهي
avatar

عدد الرسائل : 1207
العمر : 27
الموقع : جيران الشهيدين
تاريخ التسجيل : 24/08/2007

مُساهمةموضوع: ازاي هنصل   الثلاثاء سبتمبر 04, 2007 8:18 am


ازاى هنصلى الاول

فيه 5 دروس علموهملى فى مدراس الاحد عشان نصلى ، حبيت اقولهم يمكن ينفعوا :

1-معنى الصلاة

2. أهمية الصلاة

3. كيف تصلي ؟

4. مشجعات الصلاة

5. إعداد القلب للصلاة


وهبدأ النهارده بمعنى الصلاة :الصلاة هي صلة الانسان الروحية بالله خالقه. هي التنفس الروحي للمؤمن، الذي بدون لا يقدر أن يحيا روحياً. إنها التعبير الصادر عن قلب المؤمن، الذي انسكبت فيه محبة الله بالمسيح وبالروح القدس. هي خطاب المؤمن المولود ولادة ثانية بالروح وبالكلمة، لأبيه السماوي، ليحمده ويشكره وليطلب منه تعالى ما يحتاج إليه هو وأحباؤه.

يُخبرنا الكتاب المقدس، أن الله عندما خلق الانسان، وضعه في مركز رفيع، وأراد أن تكون بينه وبين هذا المخلوق الفريد في نوعه، علاقة خاصّة يتمتعان بها سوياً كل يوم. وهكذا حظى أبوانا الأولان آدم وحواء في جنّة عدن بإمتياز عظيم، وهو التواجد في محضر الله القدوس، والتحادث مع الله بثقة وسلام وفرح. ولكنّ هذا الامتياز لم يدم طويلا، إذ سقط الانسان في تجربة الشيطان، وأخطأ عاصياً أمر الله الذي خلقه وأحبه وميّزه. ونتيجة للخطيئة، فقد الانسان مركزه الرفيع، وبالتالي قُطعت الشركة بينه وبين أبيه السماوي. كذلك فقد كُلّ ما كان يتمتّع به من ثقة وسلام وفرح أما الخالق. صارت الخطيئة فاصلة بين الانسان الذي اقترفها وبين الله القدّوس المنزّه عن الخطأ. “أنظروا، إنّ ذراع الرب ليست قاصرة حتى تعجز عن أنّ تُخلص، ولا أذنه ثقيلة حتى لا تسمع. إنّما خطاياكم أضحت تفصل بينكم وبين إلهكم، وآثامكم حجبت وجهه عنكم، فلم يسمع” (إشعياء 59: 1-2).

لكن الله بفضل رحمته الواسعة ومحبته التي لا حدود لها، لم يُرد أن يبقى الانسان، في عزلته بسبب الخطيئة، بعيداً عنه. بل أراد كأب محب أن يرجع الانسان إلى مركزه الحقيقي كغبنن وإلى علاقته المميزة مع الله تعالى، وذلك من خلال الحل النهائي والجذري لمشكلة الخطيئة. لهذا جاء السيد المسيح إلى عالم الشقاء، ليموت على الصليب فداء لخطايا كل البشر، حتى ينال كل من يؤمن به الغفران الكامل لخطاياه، ويتصالح مع الله بواسطة فداء يسوع المسيح.

يظن البعض أنه يمكن الحصول على غفران الخطايا من خلال القيام ببعض الواجبات، وأداء الفروض الدينية، والأعمال الصالحة، ولكن هذا ليس صحيحاً. تصور معي أن الشرطة قبضت على قاتل حسن النية، إعترف بجريمته، وعندما جاءوا به إلى القاضي، قال في دفاعه: “إنني إنسان صالح، أفعل الخير للجميع، وهناك الكثيرون يشهدون على ذلك. أعترف أنني أخطأت، ولكن لن أفعل ذلك مرّة أخرى، وسوف أعمل ما هو صالح. إن هذا الخطأ كان خارج نطاق إرادتي: وإنني مستعد لدفع المال اللازم لتعويض أسرة القتيل و … إلى غير ذلك. هل من الممكن للقاضي أن يطلق سراحه؟ وإذا حكم عليه، هل يعني هذا أنّه غير رحوم ؟

إن اعتراف المذنب لا يعفيه من الجرم بقدر ما يدينه، وأن قيامه بكثير من الأعمال الحسنة لا ينجيه من العقاب، لأن هذا شيء طبيعي بل ومفروض عليه. وتطبيق القاضي للقانون يثبت أنه عادل.

لذلك، ليست الأعمال الحسنة ثمناً نحصل به على النجاة، لأنها واجبات ضرورية يجب القيام بها، ولا تعطينا أي حق في التعويض عن الخطايا التي ارتكبناها.

إن إعترافنا بالخطيئة، ليس أساساً للحصول على الغفران، بل للادانة. أما الاعتراف المؤسس على موت المسيح بدلاً عنّا، يُنقذنا من عقاب الخطيئة. إن الله في رحمته رتّب لنا طريقاً للنجاة من عقاب الخطيئة، ولكن من يرفض فكر الله ومشورته، فإنّه يُعرَض نفسه لدينونة الله العادلة، ولا يستطيع أن يتّهم الله بعدم الرحمة “ولكن الله أثبت لنا محبته، إذ ونحن مازلنا خاطئين مات المسيح عوضاً عنا. وما دمنا الآن قد تبررنا بدمه، فكم بالأحرى نخلص به من الغضب الآتي! فإن كنّا، ونحن أعداء، قد تصالحنا مع الله بموت إبنه، فكم بالأحرى نخلص بحياته ونحن مصالحون !” (روما 5: 8-10).

فنتيجة لموت المسيح البديلي، ولقيامته المجيدة، تمّ القضاء على قوة الخطيئة الفاصلة بين الله الخالق القدوس، والانسان التائب إليه والمؤمن بكلمته. وصار ممكنا لكل شخص يتّكل على فداء المسيح، أن يولد ولادة روحية جديدة، وأن يصلّي إلى الله شاكراً على نعمته، واثقاً من إستجابته، لأنه يصلّي بإسم المسيح الفادي.

“فلنا الآن، أيها الأخوة حق التقدم بثقة إلى قدس الأقداس (في السماء) بدم يسوع. وذلك بسلوك هذا الطريق الحي الجديد الذي شقه لنا المسيح بتمزيق الحداب، أي جسده” (عبرانيين 10: 19-20).




[/size]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://yanabi3.501mb.com
?tena
ينبوع مكانه محفوظ بالمنتدي
ينبوع مكانه محفوظ بالمنتدي
avatar

عدد الرسائل : 1808
العمر : 25
الموقع : مسيحية
تاريخ التسجيل : 12/02/2008

مُساهمةموضوع: رد: ازاي هنصل   الإثنين فبراير 18, 2008 10:18 pm

ميرسى جدا على الموضوع المهم جدا ربنا يبارك
بس ممكن تغير اللون الاصفر عشان انا بجد مش بشوف منه
ربنا معاك
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
new_boy_akram_atef
أمين الخدمة
أمين الخدمة
avatar

عدد الرسائل : 2367
العمر : 27
الموقع : http://yanabi3.allgoo.net
تاريخ التسجيل : 20/03/2008

مُساهمةموضوع: رد: ازاي هنصل   الجمعة أكتوبر 10, 2008 2:08 pm

ميرسي ليك روماني علي الموضوع الشيق

_________________


ربي لقد المتك كثيراااا ولكن انت الفادي والمخلص
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
sohair kamal saad
مشرف المنتدي العام
مشرف المنتدي العام
avatar

عدد الرسائل : 1477
العمر : 30
تاريخ التسجيل : 11/06/2008

مُساهمةموضوع: رد: ازاي هنصل   الجمعة أكتوبر 10, 2008 5:11 pm

شكرا رومانى على الموضوع الجميل ده
وربنا يعوض تعب محبتك
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
ازاي هنصل
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
كنيسة الأنبا ابشاي والأنبا بطرس بصدفا :: (¯`•._.•( المنتدى الروحى )•._.•°¯) :: «۩»قســــ طلب الصلاة ـــم «۩»-
انتقل الى: